الإسعاف الوطني يواكب احتفالات الدولة باليوم الوطني بجاهزية كاملة

Deputy CEO during his follow up to National Day Operation

استلام أكثر من 1000 بلاغ من الإمارات الشمالية خلال عطلة الأربعة أيام

أبوظبي، 9 ديسمبر 2017: واكبت طواقم الإسعاف الوطني بجاهزية كاملة احتفالات الدولة بمناسبة اليوم الوطني السادس والأربعين، وعملت طواقمه على مدار الساعة لتقديم الخدمة الإسعافية في كافة مناطق عملها في الإمارات الشمالية لتغطي فترة العطلة التي امتدت على مدى أربعة أيام. وكشفت احصائيات الإسعاف الوطني عن ارتفاع الطلب على خدماتها خلال هذه الفترة، حيث تلقت غرفة عملياته أكثر من ألف بلاغ خلال فترة العطلة تطلب 763 منها تحريك طواقم الإسعاف. وفي اليوم الوطني نفسه تعامل الإسعاف الوطني مع 271 بلاغ مستجيبا فعليا لــ 200 منها، حيث تم تسجيل زيادة بنسبة 46% بالمائة في عدد البلاغات المستلمة مقارنةً بمتوسط الأيام العادية و27% بالمائة أعلى من بلاغات اليوم الوطني في السنة الماضية.

وبلغ عدد الحوادث المرورية التي تم الاستجابة لها خلال فترة العطلة 203 حوادث، 25 منها خلال اليوم الوطني، حيث تم تسجيل زيادة في أعداد الحوادث المرورية التي تم الاستجابة لها خلال فترة اليوم الوطني بنسبة 73% بالمائة مقارنةً بمتوسط الأيام العادية. كما شملت أغلب البلاغات المستلمة إلى جانب الحوادث المرورية حالات الإعياء واصابات أخرى. 

كما استعد الإسعاف الوطني للتعامل مع الزيادة المتوقعة في أعداد البلاغات الطارئة خلال العطلة عبر التنسيق مع جميع الجهات المختصة، وتفعيل خطة الطوارئ الاستباقية الخاصة بمواسم الأعياد والإجازات الرسمية والتي تشمل رفع درجات الاستعداد وإعادة توزيع الطواقم الإسعافية وتكثيف تمركز سيارات الإسعاف في المناطق والطرق الحيوية وفقاً للإحصائيات المكانية السابقة للإسعاف الوطني والبيانات المقدمة من الشركاء الاستراتيجيين، بما يضمن تعزيز فاعلية الاستجابة وتحقيق سلامة الجمهور في الإمارات الشمالية خلال هذه المواسم. 

وأكد أحمد صالح الهاجري، نائب المدير التنفيذي بالإسعاف الوطني بأن اليوم الوطني لدولة الإمارات مناسبة وطنية مهمة نحتفل بها جميعا ونحرص من خلالها التعبير عن روح الانتماء للوطن والولاء لقيادته، معبرا عن اعتزازه بدور الإسعاف الوطني في مواكبة هذه المناسبة الوطنية على مدار الساعة على امتداد الإمارات الشمالية. 

وأشار الهاجري إلى أن احصائيات الإسعاف الوطني تؤكد ارتفاع الطلب على الخدمات الإسعافية خلال المناسبات العامة، مؤكدا أن الطواقم أدت مهامها بمهنية عالية ومعربا عن تقديره لتعاون كافة الجهات المعنية في تأمين سلامة الجمهور وتلبية نداء الواجب. 

وحرص الهاجري على التذكير بأهمية اتباع كافة الضوابط وارشادات الأمن والسلامة المعتمدة من جانب الجهات الرسمية في مثل هذه المناسبة مثل عدم الخروج من النوافذ وفتحة السقف في السيارات أو استخدام الرش من قبل السائقين أو الركاب وغيرها من السلوكيات التي تعرض حياة الجميع للخطر وتعكر صفو الأعياد. كما أكّد على أهمية الالتزام دائما بقوانين المرور بما يشمل حدود السرعة وعدم التسبب في عرقلة حركة المرور وافساح الطريق لمركبات الطوارئ. 

يذكر أن الإسعاف الوطني بدأ تقديم خدماته الإسعافية في المناطق الشمالية للدولة في عام 2014، ويسعى عبر ما يضمه من كوادر وفرق إسعافية مؤهلة، واسطول حديث من المركبات والمعدات المتطورة، لتقديم خدمات إسعافية على مدار الساعة وفق أعلى معايير التميز لمرحلة ما قبل المستشفى لمواطني وسكان إمارات الشارقة وعجمان وأم القيوين ورأس الخيمة والفجيرة.

TPL_NAC_ADDITIONAL_INFORMATION