رسالة من المدير التنفيذي

CEO pic شهدت شركتنا في بداية سنتها الرابعة اعترافا متناميا من قبل المجتمع وعالم الأعمال بقيمة الإضافة التي يمكننا تقديمها في مجال خدمات الإسعاف.وما كنّا  لنفوز باعتماد اللجنة الدولية المشتركة لولا تفاني فرق العمل وتظافر جهودهم معا. لقد خططنا لهذا الإنجاز وتمكنا من تحقيقه في غضون اثني عشر شهراً. ومكّننا تعاوننا مع بعض الشركات التي تتقاسم معنا نفس الرؤية والأهداف،  من الاطلاع على أفضل الممارسات مما ساهم في حصولنا على هذا الاعتماد المعترف به دولياً.

لقد واصلنا في دعم زملائنا بإدارة الطوارئ والسلامة العامة التابعة لوزارة الداخلية،وذلك بتخصيص 180 من الكوادر الطبية الذين يعملون جنبا إلى جنب مع نظرائهم في كافة أنحاء إمارة أبو ظبي. كما أنّ مشروع الإسعاف الطائر الخاص الذي تم إطلاقه في إطار شراكة مع طيران أبو ظبي لخدمة أدما العاملة ،هو الأول من نوعه في المنطقة، وهو مثال آخر على تعاون الشركة مع شركات محلية مرموقة لتقديم حلول يتم تطويرها محليا لخدمة الدولة.

إن فريق الفعاليات يثابر على تقديم أفضل تغطية لفعاليات عامة ومناسبات رياضية يشجع الطقس الرائع الذي تتمتع به الدولة على إقامتها . ونتوقع تزايدا في الطلب على الخدمات في هذا المجال. 

وفي هذه السنة سنواصل مسيرتنا واضعين نصب أعيننا تنفيذ "إطار العمل الأوروبي لإدارة الجودة" والترشح للحصول على جائزة الشيخ خليفة للتميز. إن الإثراء الذي شهده الفريق الطبي من خلال تعيين مدير طبي تنفيذي يتمتع بخبرة واسعة لهو دليل واضح على التزامنا بتطوير أفضل الممارسات الطبية الخاصة بمجال الإسعاف في مرحلة ما قبل دخول المستشفى.

إضافة إلى ذلك، فإننا نتوق إلى سنة أخرى من العمل الوثيق مع الهيئات الحكومية وخصوصا وزارة الصحة وهيئة الصحة أبو ظبي ليقدما لنا الإرشادات والدعم اللازمين للتقيد باللوائح والنظم الخاصة بمجال العمل الصحي.

ونحن نتشرف بالدعم الذي يقدمه لنا سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب مجلس الوزراء وزير الداخلية. وبصفتي الرئيس التنفيذي لشركة الإسعاف الوطني، أتقدم بجزيل الشكر إلى رئيس مجلس الإدارة، محمد إبراهيم العامري وذلك للدعم القيّم الذي ما فتئ يقدمه للشركة. إنّ الإسعاف الوطني فخورة  بتقديم خدماتها للمواطنين والمقيمين في الدولة. 

وتقبلوا فائق الاحترام،
روبرت بول
المدير التنفيذي

TPL_NAC_ADDITIONAL_INFORMATION